بالڤيديو ..وقائع نصب من العيار الثقيل قام بها عضو مجلس شعب وطنى سابق بكفر الشيخ

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 3 ديسمبر 2018 - 12:21 صباحًا
بالڤيديو ..وقائع نصب من العيار الثقيل قام بها عضو مجلس شعب وطنى سابق بكفر الشيخ

تقرير : سوزان هاشم

حرصآ على الصالح العام وحق الرأى العام فى معرفة الحقائق لذلك ترصد لكم جريدة فرسان الميدان اقوى وقائع نصب واحتيال قام وما زال يقوم بها حتى وقتنا هذا عضو مجلس شعب وطنى سابق بكفر الشيخ حتى اجراء التحقيقات اللازمه العادله بشأنها مع الاخذ بالاعتبار بأن ( المتهم برئ حتى ان تثبت ادانته )… 

فما نعيش فيه قبل والان من مخططات ارهابيه لا يختلف كثيرآ عن ما يحدث لممتلكات الدوله يرتبط ارتباطا وثيقا بالفساد الكامن بيننا وفى كل مؤسساتنا ويتربص بثروات بلادنا وحالة الاسترخاء اللامتناهية فى محاربته على عكس إصرارنا وجديتنا فى مواجهة ومحاربتنا للإرهاب.

 فنحن ما زلنا نغض الطرف والبصر عن العلاقة التى تربط بين الاثنين فهى علاقه متنوعة الاشكال ومتعددة الاطراف ، وهكذا الحال فى دنيا لصوص الأراضى الذين انتشروا وازداد تعدادهم كلما عمت الفوضى وغاب القانون ، فلا يمكن أن تجد فاسدا واحدا من هؤلاء الذين استباحوا أراضى الدولة وراحوا يستحوذون عليها نهارا جهارا ويتاجرون فيها ويتربحون منها ملايين ومليارات حراما ، بالاستعانه بالبلطجية وضعاف النفوس الباحثين عن المال وتسخيرهم وتكليفهم بإستخدام ، كل الوسائل غير المشروعه لتأمين مكاسبهم وثرواتهم الحرام حتى لو كان الثمن خراب وطن بأكمله .. 

وهى اللعبه التى يلعبها العديد من المسؤلين من مجلس النواب ورجال الاعمال وغيرهم والمفترض عليهم حمايه الوطن واحترام ومراعاة الشعب ولكن ( حاميها حراميها )…. فالهدف واحد وهو المال ثم المال والثراء حتى لو كان الثمن امن وحياة وروح وطن كامل …

•• ففى محافظة كفر الشيخ ظهر لنا زعيم ماڤيا الاستيلاء على اراضى الدوله وتبوير الاراضى الزراعيه واغتصابها ،، فكثيرآ لم يمر عليه ملف هذا الزعيم وهو عضو مجلس النواب الوطنى السابق أشرف.م .ع.ال، وكان من اول ضحاياه والتى ضرب بها جهود الدوله لجذب الاستثمار العربى والاجنبى فى مقتل وهو مستثمر اردنى الجنسيه ويدعى أكرم الاعرج ، والذى وقع فى شباك زعيم الماڤيا فى ظل تعتيم تام عن هذا الزعيم حيث باع اشرف قطعه ارض للمستثمر الاردنى اكرم وتبين فيما بعد انها ملك بتاريخ سابق للمكتب العربى بعقد رسمى ، ومع وجود مفارقات غريبه فى المستندات والدعاوى والتى بموجبها باع اشرف القطعه ال 24 فدانآ و12قيراطآ لأكرم الاعرج المستثمر الاردنى تؤكد ان الاخير قد وقع بالمصيده، حتى تبين ان اشرف باع لاكرم بعقد مؤرخ فى 7/11/2007 من فايز لسود طرف بائع فى حين ان شركة الرياض كانت موجوده بالارض محل البيع بسند ملكيه بتاريخ 20/6/2006 ويبدو ان العقد منسوب لفايز لسود لان الملكيه فى العقد الت بموجب شراء لسود من محمد مصطفى عطيه فى 10/15/2000 ارض وضع يد وما يوحى انه منسوب وليس صحيحآ هو ان محمد مصطفى عطيه هو ذاته الشخص الذى ورد اسمه وعوقب فى الدعاوى الخاصه بالحكم التأديبى الصادر من محكمه كفر الشيخ  والتى اكدت حيثياته انه شخصيه كان يستعملها اشرف فى تحقيق اغراضه .. وقام مكتب النائب العام بتحويل القضيه الى محامى اول كفر الشيخ للتحقيق فيها واخذت القضيه رقم 18584لعام 2008م .. دون التطرق بباقى التفاصيل … ولكن  تطورت حتى وقع اخر يدعى سلامه نور يعقوب فى شباك اشرف والذى استغله اشرف  فى التخلص من العقود الذى وقع عليها وعندما علم بذلك قام بإلغاء كافه التوكيلات التى حررها لاعوان اشرف … والتى بعد ذلك تعرض للتهديد بالقتل وانه فتح ابواب جهنم عندما قرر يكشف القناع عن افعال النصب لاشرف … 

وتوالت الاحداث وكان الضحيه الاخرى المواطن الغلبان أيمن عبد الخالق محمد شحاته، المقيم بقرية الحمرا بكفر الشيخ، والذى لديه 2فدان وقد قام بالبناء بيت منذ 60 عام ، والذى يقاوم اشرف الزعيم ماڤيا الاراضى من اجل الاستيلاء على ارضه بشتى انواع الطرق بالبلطجه واستولى على ثرايا محمد كمال و24فدان بقريه الحمرا وايضا محامى اخر يدعى عبد العبود. ر، ب3فدادين من 15عام ،،وبوضع معداته الثقيله يسيطر على الاراضى فكيف لدوله تنفذ القانون على من يقوم بالاستيلاء على اراضى الدوله والاراضى الزراعيه ، وتترك هذا الغول فكيف من احكام قضائيه لا تنفذ ؟؟؟ فلماذا لا تبحثوا عن حامي هذا الرجل من رجال الشرطه والمباحث ؟؟ ! 

فكيف لدوله تطبق يد من حديد على غلبان تعدى على الشارع بتنده محل او اشغال بسيط وتركوا هؤلاء الكبار ماڤيا الاستيلاء على الاراضى بدون رادع ولكن بحماية القانون …! فهل اعينكم لا ترى فساد الكبار ولكن ترى فساد الغلابه ..

فمتى سيظل بطء التقنين «كلمة سر» السطو وسرقة أراضى الدوله وتبويرها ؟؟؟! 

فماذاك في حقه نقص ، اذا كان رب البيت بالدف ضاربآ فشيمة أهل البيت كلهم الرقص …!!!

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فرسان الميدان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.