أنا انثي

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 28 سبتمبر 2018 - 10:21 مساءً
أنا انثي

كتبت الكاتبه دعاء فاروق جاد
أنا انثي
( تنهيده وجع )___
&حين تقراء حروفي اترك قلبك علي باب سطوري كي لا يتألم &معذره لكل قلب سيتألم &
(انا انثي نهار اتيت للدنيا وجدت قرار اعدامي
ولم اري باب محكمتي والم اري وجه حكامي
يا حبي الأوحد لا تبكي فدموعك تحفر وجداني
ماء طاهره امضي لسماء تفهم احزاني
ادعوك هناك فاتبعني — لاعيد زمانك وزماني اني لهواك مصليتاا ف وداعاا يا اعذب الحاني )
بسند ملامحي علي السنين
خانتني أنياب الوجع ،،بين حقيقتي المتداريه
وبين عيون من السهر في ليل طويل
وليل في غربه و حنين ،،طب لمين !!،،لحاجات كتير
تنيهده وجع وسط احساس كتير ضاع من سنين
ولسه القلب فاكر ،،كانوا قالوا زمان أن الإنسان نسيان
ولا كان كلام وكان ياما كان
ليه السكات في قلب مليان بالكلام
ليه الوجع في قلب مليان بالحنان
حجات كتير في قلب مليان بالفرح
وكتير يكون جواه حزن ومداريه
طب ليه نداري أو نخبئ علشان نكون ابطال شهداء للغرام
،اوقات نكون ابطال من ورق قدام عيون من الفراق والجفاء وساعات كتير بتكون عيون من خراب
وآه في ليل طويل وإحساس بالندم لحاجات كتير
حاجات كده ساعات تكون مليانه الم أو وجع
او حلم نفسه يكون،، ومعرفش يكون غير حلم ع الورق
اصل الانسان تملئ كده مستعجل عاوز يعيش في فرح ديما
وناسي كده أن الحياه قاسيه ع القلوب ،لا والبشر
اقسي كمان من الزمن ،، ياه علي الحياه ياه علي القلوب
وفي وسط كل الحاجات تيجي كده دمعه في توههه وفكر شريد ،، تيجي تمزق تيجي بوجع ،،اوقات تكون عارف جراحك ، وساعات تملئ بالوجع عايش ،، القلب خد ع الوجع والضحكه طالعه بالتعب ،، وكأن مكتوب علي الجبين هتعيش وحيد لو وسط ملايين البشر ،،
في وشوش كتير وقلوب كتير ملقتش نفسك
العيب في مين يا تري في القلب ولا الحياه ولا البشر
جريت ادور علي نبضي لقيته غرقان بينزف
حسيت بالموت البطئ ،حسيت سعتها أن الحياه كل الحياه
مكنتش تسوي آه واحده من آهاتي ،، سكينه تالمه كانت بتدبح لكن الوجع في القلب ساكن كان اقوي من سكين عملها حداد القساوه ،مكنش فاكر أنه هيدبح في قلب بالطيبه عايش وسط قلوب من وحوش بأسم البشر .
#خربشات_دعاء
…د….ف…ج…

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فرسان الميدان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.