انثي اشقاها الحب

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 23 سبتمبر 2018 - 10:16 صباحًا
انثي اشقاها الحب

كتبت دعاء فاروق جاد
علي ناصيه القلوب وجدنا الكثير والكثير من القلوب الباحثه عن الحب، مشاعر جارفه تبحث عن وطن بحدود كتفين وضمه نتبادل منها الاوجاع، حضن يقول أنا معك لن اتركك أسند راسك وكن مطمئن لاني معك ،، وافتقار لما يسمي قلب آمن ، بحث طويل لا نهايه له ، والاغلب يضيع النبض بين مسافات وحيره وسؤال يتردد ودائما
الي متي ستظل القلوب بلا مأوى ؟؟؟
والي متي سنظل عرايا الاحساس ؟؟
نبكي ونشكي تحت ظلال من دموع من رحيق الاشتياق
نشتاق لروح غائبه عن عيوننا لكنها بعمق الوريد حقنه مخدر بتجري جوانا لا نعرف طريق للنسيان
نتصنع لطالما كنا ماهرين في أخفاء تلك المشاعر
التصنع وعدم المبالاه حقاا كم كنا اغبياء حين نصمت
في وقت لا يفيد فيه السكوت ،، كان علينا أن نملاء الكون باصواتنا ونبوح بمكنون القلب عل وعسى نصل لغايتنا
وتصل تلك الامنيات لتتحقق علي وتخرج للحياه
نتسال ودوما متي ستحلق فراشات الحب بداخلنا
تعلق عاليااا في فضاء العاشقين ،، دون خوف أو انتظار الغد أو الرجوع للامس ،،
وبين سؤال وحرف
قهوه يتطاير منها طيف عابر لا زال بداخلي .
#مجرد_خربشات
د،ف،ج

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فرسان الميدان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.