بالفيديو:- مصير روح بأيدى خفيه ( غموض مشترك والسفاره المصريه لا تبالى)…

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 1 سبتمبر 2018 - 1:33 مساءً
بالفيديو:- مصير روح بأيدى خفيه ( غموض مشترك والسفاره المصريه لا تبالى)…

تحقيق : سوزان هاشم

لقد اعتدنا على فتح الملفات الخارجيه والداخليه  الشائكه حتى نصل لما يريح ضمائرنا امام الله، فهناك ملفات شائكه يهرب الكثير من مواجهتها ولو من باب المساعده الانسانيه فقد غابت الانسانيه والرحمه وسادت المصلحه والشو الاعلامى وحب الظهور ..

لا شك ان يعانى المغتربيين المصرييين بالخارج الكثير من المشكلات، فبعضها تكون خارجة عن إرادتهم ترتبط بأمور إدارية معقدة تعود للبلد المتواجدين بها، او نتيجة عدم وجود دراسة ومعرفة سابقة بقوانين وشروط العمل في هذا البلد ، فيقع بعض المغتربين فريسة للمشاكل حتى وإن كانت صغيرة في حجمها ولكنها كبيرة في تعقيداتها ومراحل حلها.

فمشكلة المصريين بالخارج أن غالبيتهم يجهلون طبيعة القوانين الصارمة التي تحكم دول الخليج في ظل اختلال التركيبة السكانية وزيادة أعداد الوافدين عن أعداد المواطنين بنسبة كبيرة..فيقع فريسه لسلاح قد يكون قاتل ولا يتحمل الهزار … 

ونحن جميعآ لا  نشك فى نزاهة القضاء السعودى الشامخ العادل لانها قبل ان تكون دولة السعوديه دولة الشريعه الاسلاميه فأنها دولة الانسانيه ، وجلالة الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله ورعاه ، لا يقبل فى عنقه دم شخص مظلوم…. 

فتمكنت جريدة وقناة فرسان الميدان  من طرح قضية المواطن المصرى المغترب ( محمد محمد حسن ) المقيم بالمملكه العربيه السعوديه الشقيقه … والمتهم بقتل كفيله بدون جثه وادوات جريمه ثم براءه ثم إعتراف تحت التعذيب والضغط والحكم بالقصاص وكان املنا بفتح ملف القضيه من جديد والنظر لحيثيات الحكم واستغلال الثغرات وذلك بتبنى القضيه من احد المحامين المصريين المحترمين بأمر من سفارتنا المصريه بالمملكه العربيه السعوديه الشقيقه ولكن لم يحدث شيئآ واستغاثات وراء صرخات ولا حياة لمن تنادى

•• إستغاثه مغترب ••

فيستغيث الشاب المصرى والمنتظر الموت ف اى لحظه {{ ويقول انا موجود بسجن محافظة الاحساء بتهمة قتل كفيلى وهو متغيب منذ 6سنوات ، ولا يعلموا عنه شئ ولا يوجود جثه او سلاح ولا بصمات يثبت حالة الوفاة وقد تم براءتى فى الحق الخاص والعام من 3 قضاه سعوديين بالمحكمه الجزئيه وصدقوا من محكمة الاستئناف ولكن الخصوم لم يرضوا بهذا الحكم الشرعى ..

 وقاموا بتوكيل محامى ضدى وحكم عليا بالقصاص ظلم  ومن نفس القضاه الذى حكموا عليا بالبراءه من قبل وانا مسجون ظلم لان البحث الجنائى بصمنى على قتل كفيلى …

•• ايدى خفيه وغموض ينهى على روح •• 

وتابع: عند تواجدى بالبحث الجنائى جائنى شخص لا اعلم عنه شئ مدعيآ انه مندوب من السفاره المصريه وبالاتفاق مع ضابط المباحث قالى بصم على القضيه وانا ارحلك على بلدك فقولت له ليس لي صله بكفيلى ولم اعلم عنه شئ فقالى لى افعل المطلوب منك وبصم وانا ارحلك لبلدك وبعدها لم اراه حتى اليوم وبعد تبصيمى تم تحويلى للسجن ولم يتم عرضى على هيئة التحقيق والادعاء العام وهى النيابه العامه وهى تعد الجهه الشرعيه للتحقيق وتم تجاوزها والى اليوم لم يأتى احد من السفاره المصريه لمتابعة قضيتى..

واضاف؛حتى تم التأييد لحكم القصاص  وارجوا من الله عز وجل وخادم الحرميين الشريفين وولى العهد ان يفتحوا ملفى من جديد بالرغم ان اثبت التقنيات الحديثه للبحث الجنائى براءتى وظهور الكفيل اثناء استخدامه حوالات بنكيه بعد قتله بشهود 7اشحاص.. 

وارجوا من كل مواطن مصرى وسعودى يساندنى بتوصيل صرخاتى لجلاله الملك سلمان بن عبد العزيز لاننى سأقتل ظلمآ….. 

•• فى الختام •• 

هناك عدة تساؤلات نطرحها حتى نجد ناصفآ يجيب عليها  دون الخوف لا نريد الفتنه ولكن نريد الحق العدل لا نريد التشتت ولكن نريد الانصاف بالاجراءات لا نريد الظلم ولكن نبحث عن العداله فى بلد العداله والانسانيه …

*نوضح بأن الكفيل المفقود المتهم فيه ابننا المصرى محمد حسن بقتله هو شيعى ولديه زوجه شيعيه واخرى سنيه بالرياض ،، هناك ميراث وحصر مواريث !!! ظهور الكفيل المقتول بحسابات بنكيه !؟؟!! ان محمد وصديق له يدعى وليد كانوا الاثنين المتهمين بالقضيه وبعد البراءه الاولى قام وليد بمغادره المملكه وظل محمد يستكمل مسيرته بالمملكه من اجل تكوين نفسه للزواج فلماذا يتم البراءه مرتين ومع اصرار اهل القتيل يتم الضغط والاعتراف بالقتل ؟؟؟   

ومن خلال صك الحكم فوجدنا الاتى ::

1/ تجاهل الحكم السابق في الحق العام القطعي الصادر بالإجماع على براءة محمد من هذه التهمة ، والمصدق من محكمة الاستئناف بالمنطقة الشرقية.

2/ عدم التحقيق مع محمد المتهم  بالنيابة العامة , وكذلك عدم أرفاق ما يؤكد تعرضه للإكراه المادي والمعنوي وهو التحقيق الحاصل من قبل عضو هيئة التحقيق والادعاء العام ( عضو دائرة الرقابة على السجون م /ي، ال ) والثابت فيها حالة محمد  وهو  بالسجن وظهور أثار التعذيب , وتم حفظ الشكوى  ولم يتم ضم  الشكوى وما جاء بها لأوراق المعاملة حتي تبين أن هذا الاقرار وليد تعذيب ، ولم يتم استدعاء المحقق ي.ال، لسماع شهادته بمجلس القضاء.

3/عدم ظهور الجثة حتى وقتنا هذا … 

4/ عدم التحقق من الكاميرات الخاصة بالبنك الذي ظهر فيها المجني عليه وقام بتحويل أموال بعد اتهام محمد (( ازاى قتيل يظهر ويروح لتحويل لحسابات بنكيه… 

5/  عدم التحقق من الاتصال الوارد لزوجة المجني عليه ومن اين . ) ازاى لقتيل يتصل بزوجته هذا ان دل لا يدل على فساد انما لابد ان نعترف ان يوجد قصور بالاجراءات والتحريات.. 

6/ تناقض المدعى العام والمدعيين بالحق الخاص فى دعواهم والتى تتمثل فى إتهام ورثة المجني عليه الكفيل المقتول  أقارب زوجته الثانية وهى ه.ال،  ) بالصك القاضي ببراءة محمد من هذا الاتهام.

6/ وهذا الاهم انه يوجد  اثنين سعوديين وهما ال شهدوا بتعرض محمد المتهم للتعذيب وهما ( محمد،  ب.م، ا.ا.س.ال ، و إبراهيم .ب.ع.ب.م.ال

اين هؤلاء من براءه محمد …  

استغاثه لخادم الحرميين الشريفين من ام مكلومه ضعيفه على حكم قصاص ابنها بالظلم وهو لم يقتل كفيله والورق امام جلالتك للتصديق على الحكم او اعاده المحاكمه ونطلب من جلالتك بالنظر لاحد رعاياك والامر فى فتح القضيه واعاده التحقيقات العادله والتحريات الصادقه ونحن نعلم جيدآ لا تقبل تحمل وزر لظلم احدآ فى عنقك …. فأنقذوا ابن مصر محمد محمد حسن من حكم القصاص بدون ادله شرعيه تثبت جريمته…. 

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فرسان الميدان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.