المرأة المعيلة وطرق مساعدتها بمكتبة سلمنت

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 - 12:40 صباحًا
المرأة المعيلة وطرق مساعدتها بمكتبة سلمنت

المرأة المعيلة وطرق مساعدتها بمكتبة سلمنت
كتبت وفاء لبيب
نفذت مكتبة سلمنت الثقافية صباح الأحد 3/12/2017 ندوة بعنوان المرأة المعيلة وطرق مساعدتها في النهوض بأسرتها تحدث فيها محمد رمزى بأن مصر ﻻتزال من المجتمعات النامية التي تعانى من الكثير من المعوقات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والتى تعانى منها المرأة بوجه عام والمرأة المعيلة بوجه خاص وقال ان المرأة المعيلة هى الأرملة والمطلقة وزوجة المريض بمرض مستعصى وزوجة العاجز عجز كلى أو جزئى وزوجة السجين وزوجة مهجورة العائل أو الذي يعمل زوجها أعمال موسمية أو العاطل وفى كل الحاﻻت السابقة أصبحت المرأة مسئولة عن أسرة بأكملها والمرأة المعيلة ممكن أن تكون فتيات لم يتزوجن مسئوﻻت عن أسرهن لذلك وجب على الدولة رعاية المرأة المعيلة من الناحية اﻻجتماعية والرعاية الصحية وتوفير فرص العمل المﻻئمة لظروفها والتصدى للمشكلات التى تواجهها كما وجب على الدولة توفير التدريب المهني الذي يؤهلهن للعمل بكفاءة وأوضح أن النسبة الغالبة من النساء المعيﻻت العامﻻت فى سوق العمل المصرى تنتمى الى الفئات الأمية أو مستوى تعليمي متدنى مما يؤثر على مهاراتهن فى العمل والفرص المتاحة لهن لذا وجب على الدولة العمل على محو الأمية

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، و‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فرسان الميدان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.