خير مايهدي يوم ميلاده صلي الله عليه وسلم

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 30 نوفمبر 2017 - 5:58 مساءً
خير مايهدي يوم ميلاده صلي الله عليه وسلم

خير مايهدي يوم ميلاده صلي الله عليه وسلم

كتبت/شمس فتحي
بيوما عظيم ك ذكري يوم ميلاد الحبيب المصطفي (صلي الله عليه وسلم) هي وصاياه بالنساء
فهو خير مثال للرفق وحسن معامله الرجل لاهله
فقد تعددت وصاياه (عليه الصلاه والسلام) بالنساء فاليوم هو خير تذكرت للرجال ليتأسوا بنبينا (صلوات الله وسلامه عليه )فلهم في سيرته ومعاملته مع زوجاته الاسوة الحسنه ومثال يحتذي بيه فقدكان يسامر زوجاته ويؤنسهن ويدخل السرور في قلوبهن ويلاعبهن ويداعبهن وحتي كان يرسل الهدايا لصديقات السيده خديجه (رضي الله عنها) ولهذا قال (صلي الله عليه وسلم)(خيركم خيركم لاهله وانا خيركم لاهلي)
فحتي ف مناداه وخطابه لهن حب ورفق فكان ينادي عائشه(رضي الله عنها)ياعائش فيدخل الانس والسرور في قلبها فيضع راسها علي منكبيه وغيرها من لمسات حانيه فقد كان يجلس جنبهن ويتزين ويتطيب لهن وكان لايفاجيء زوجاته حتي يستعدن له كان يراعي مشاعرهن حتي ف النوم يخفض من صوته وحركته
ولا يتأفف من ظروفهن فتقول عائشه (رضي الله عنها)كنت اشرب وانا حائض ثم اناوله النبي(صلي الله عليه وسلم)فيضع فاه موضع في)
وقالت ايضا(كان يتكيء علي حجري وانا حائض ثم يقرا القران)
وغيرها مما روي ف امر معاملته لهن وايضا كان يحترمهن ويشاورهن وهو البني الذي يوحي اليه ولنا امثله كثيرة وخير مثال قصه السيدة ام سلمه (رضي الله عنها)في صلح الحديبيه حين شاورها النبي (عليه الصلاة والسلام) حين تاخروا المسلمون في تنفيذ امر الرسول بالنحر والحلق والتحلل وقال هلك الناس امرنهم فلم يمتثلوا قالت انهم دخل عليهم امر عظيم (حين شقت عليهم بنود الصلح)ولكن انحر واحلق ولا تكلم احد فلما فعل ذلك تبادروا علي النحر والحلق حتي كاد يقتل بعضهم البعض وغيرها من القصص بشأن مشارته لزوجاته وتتعددت وصاياه فمن وصايا الانفاق علي الاهل فعن مسعود عن النبي(صلي الله عليه وسلم)اذا انفق الرجل علي اهله يستحسنها فهو له صدقه)وخير ماقيل من وصاياه عن جرير يقول سمعت رسول الله(صلي الله عليه وسلم) يقول من( يحرم الرفق يحرم الخير)رواه مسلم وحديثه في الصحيحين (استوصوا بالنساء خير فإن المراة خلقت من ضلع اعوج وان اعوج الضلع اعلاه فاذا انت ذهبت تقيمه كسرته فاستوصوا بالنساء خيرا)وفي الحديث دلاله علي خصوصيه وطبيعه المراة النفسيه والعاطفيه فلها الخصوصيه ف التعامل يجب علي الرجل ان يحترمهاويعاملها برفق وذاد علي ذلك ماروته ام المؤمنين عائشه(كان الرسول صلي الله عليه وسلم في مهنة اهله فاذا قامت الصلاة كانه لا يعرفنا ولا نعرفه)اسلوب تاكيد علي الحب وان لاباس ان يساعد الرجل زوجته فلكم الكثير والكثير من سيرته ومعاملته (صلي الله عليه وسلم) لزوجاته وخير مايهدي اليه. بذكري ميلاده التأسي بخلقه ورفقه وحسن معاملته لزوجاته وان ارادتم عائشه فعليكم بان تسلكوامسلكه (صلي الله عليه وسلم)
(فخيركم خيركم لاهله)

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فرسان الميدان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.