النظام العالمي الجديد 

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 20 أغسطس 2017 - 11:34 صباحًا
النظام العالمي الجديد 

كتب . احمد عباس

بعد نهاية الحرب الباردة الثانية سنة 1989، تفكك المعسكر الاشتراكي،وانتهى  نظام القطبية الثنائية،وصار العالم يعيش تحت هيمنة نظام القطبية الواحدة التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية.

1) مظاهر تفكك المعسكر الشرقي في ألمانيا والاتحاد السوفياتي.

· اتفاقية 5ماي 1990 على : توحيد ألمانيا الديمقراطية الشرقيةوألمانيا الاتحادية الغربية في دولة واحدة عاصمتها برلين بعد تحطيم الجدار الفاصل بينهما.والتزام الاتحاد السوفياتي بسحب قواته العسكرية ،وتعهد فرنسا وانجلتراوالولايات المتحدة الأمريكية بانسحابهما من كل التراب الألمانى

نهاية الاتحاد السوفياتى: أعلن ميخائيل غورباتشوزف أخر رئيس للاتحاد السوفياتى 1991 عن نهاية الاتحادالسوفياتي ونهاية الحرب الباردة واحترامه للاختيارات الجديدة للدول التي كونت الاتحاد السوفياتى سابقا،وتعهده بعدم استعمال القوةالعسكرية للتدخل في الشؤون السياسية الداخلية للشعوب والقوميات التي أسست رابطةالدول المستقلة- أرمينيا +أذربيجان+ روسيا البيضاء+استونيا +جورجيا+ كازخستان+قرغيزستان+ لاتفيا +لتوانيا+مولدافيا+روسيا+ طاجيكستان+تركمانستان+ اوكرانيا +أوزبكستان-.

باقي دول اوربا الشرقية: استقلت هنغاريا  اتبعت الليبرالي التعددي القائم على الدستور تشيكوسلوفاكيا  وانقسمت  الى التشيك وسلوفاكيا.  رومانيا وبولونيا وبلغاريا.وبذلك انتهى المعسكرالاشتراكي.

جورج بوش سنة 1991 عن تأسيس نظام عالمي جديد  ونهاية نظام القطبية الثنائية والحرب الباردة ، وبداية عهد جديد تشرف عليه وتقوده الولايات المتحدة الأمريكية في إطار نظام القطبية الوحيدة. هيمنة الولايات المتحدة الأمريكية على العالم بقراراتها الخاصة، أو بتوجيه قرارات الأمم المتحدة لمصالحها

·حل حلف  وارسو- والتحاق دوله بحلف الشمال الضغط على الدول المنتجة للسلاح وخاصة النووي كإيران وكورياالشمالية.

انتشارالشركات المتعددةالجنسية والتكتلات الاقتصادية الكبرى، واحتكارها للتنمية الاقتصاديةوالاجتماعية وتزايد حدة الفقر والأمية والأمراض بدول العالم الثالث،واتساع هوةالتنمية الاقتصادية والاجتماعية بين دول الشمال والجنوب.

·هيمنة العولمةالثقافية الغربية والأمريكية

تزايد الحروب الأهلية والإقليمية بأسباب دينيةاوعرقية أو اقتصادية …–مثل باكستان،الصومال،رواندا بروندي،رواندا و العراق وأفغانستان والسودان…ثم تنامي الهجرة القسرية بسبب الحروب والفقر والكوارث الطبيعية…وتزايد التوتر السياسي في الشرق الأوسط والقوقاز والبلقان

· توظف  قرارات مجلس الأمن للسيطرة  الحصار الاقتصادي على إيران وكوريا الشمالية وكوبا وسوريا والسودان وغيرها،

· تفتعل مبررات التدخل كقضايا حقوق الإنسان والديمقراطية،أو الفساد السياسي والإداري ، والتعاطي للصناعة النووية، اوتزايد أنشطة تهريب المخدرات أو تدمير البيئة أو مبرر احتضان الحركات الإرهابيةوغيرها.

·كاحتلالها للعراق وأفغانستان.تفرض قوتها على روسياوالصين ودول أوربا الشرقية وحتى على حلفائها في أوربا ا واليابان.

· انفراد بالقرارات العسكرية دون الشرعية الدولية،بحكم قوتها الاقتصادية والعلمية والعسكرية

· واعلن جورج بوش ان العدو القادم الاسلام وبدأت منهجيه القضاء على الدول الاسلاميه وتفكيكها واضعافها وتحويلها لدويلات صغيره وحروب وصراعات مذهبيه وعرقيه من اجل مخطط الشرق الاوسط الجديد .والربيع العربى  ومساعده المد الشيعى الايرانى لمد نفوذه في اليمن ولبنان والعراق وسوريا وخلق نزاعات بينه وبين السنه وجر المنطقه لحرب مذهبيه اسوه لما حدث بالعراق ودعك الجماعات الارهابيه لخلق الحروب داخل الدول وزعزعه الاستقرار ودعم الحركات الانفصاليه ووقوف قطر وتركيا تساندها بدعم الارهاب داخل مصر وليبيا وسوريا والغرض الاساسى هو هدفهم الثانى القضاء على الاسلام وتفكيك الدول الاسلاميه واضعاف قوتها ماذا فعلنا لمثل هذا اليوم

فهل تنجح امريكا كما نجحت فى القضاء على الاشتراكيه والشيوعيه

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فرسان الميدان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.