قريه الهيشه بين الحلم والحقيقه

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 11 يناير 2017 - 2:47 مساءً
قريه الهيشه بين الحلم والحقيقه

كتب الخضرالخميسي
البدايه عندما زار محافظ الدقهليه السابق سمير سلام القريه في بدايه 20099 وفي حضور النائب محمدخالدنور الدين عضو مجلس الشعب السابق وتم ادراج القريه للقوات المسلحه من اكثر القري فقرا في الجمهوريه وكما قالو ا تأتي الريح بما لا تشتهي بيه السفن وقامت الثوره وضاع حلم القريه وتلاشت مع الاعوام الي ان صدر قرار من القوات المسلحه بالعمل في قريه الهيشه التي يبلغ عدد سكانها حوالي 8000 نسمه وبالفعل بدأ العمل في القريه بتغير مواسير مياه الشرب بطول اجمالي 7.5كليو وتم تغير عمدان الكهرباء بالكاشفات وتم تغير 212عمود وبدأ حلم جديد برصف طريق القريه بطول 5كليو متر من قبل القوات المسلحه واشراف من مجلس مدينه الجماليه برئاسه محاسب حسام عبداللطيف ولم تنتهي الاحلام علي ارض الواقع بلا يتم الان علي ارض هذه القريه بناء مجمع مصالح يضم مكتب بريد لاهالي القريه ووحده شؤن اجتماعيه وحده بيطريه للقريه مم يجعلها القريه رقم ا علي مستوي مدينه الجماليه من اعمال وتجديد شامل لها ولاتنتهي الاحلام بلا سيكون علي ارض هذه القريه وحده صحيه مع العلم ان اقرب وحده صحيه تبعد عن المنطقه 4 كليو متر ومركز شباب لشباب القريه
ومازال الحلم يتحقق ولكن هناك شخصيات لابد ان نرفع له القبعه
اولا القوات المسلحه المصريه ورجال القوات المسلحه لم فعلوه من انجازات داخل القريه
والنائب السابق محمدخالدنورالدين لسعيه للارتقاء بقريه الهيشه والشكر موجهه لرئاسه مدينه الجماليه وكل العاملين بيه
ومازال الحلم يتحقق

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فرسان الميدان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.